شبكة R3
أهلاً وسهلاً بكم اخواننا الزوار في شبكة روعة ابداع، هل تريد تسجيل عضوية جديدة والالتحاق بنا؟ نتشرف بك أن تكون عضواً لامعاً في شبكتنا.


نرحب بجميع الزوار الكرام، نتمنى لكم زيارة للمتعة، وبحثاً للفائدة، وتعلماً للخبرة، ومشاركة للفرحة، بكم وإليكم نرتقي فمرحباً بكم.
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رواية مشـــــاهد مــن حياتــــــــي,,كامله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
power of pain



| الجَنـَسِيہ | : انثى
| مشآركآتگِ | : 3
| تـَاإأآريخ التـَسـجِيلِ | : 12/02/2013

مُساهمةموضوع: رواية مشـــــاهد مــن حياتــــــــي,,كامله   الثلاثاء 12 فبراير 2013, 11:17 am

السلام عليكم

[size=16]اولا اخباركم وكل عام وانتوا بخير ووو..وكل حاجه حلوه يارب


كيفكون...وكل سنه وانتوا طيبيين....امممم..اناا عضوه جديده واسمي poweer وعندي لكم

بجعبتي رواااااااياااات كثيره وراح ابداها لكم باحلى روايه عندي

مشأأأأهد من حياتي....


ماراح اطول عليكم وراح نبدا لكم بالروايه

ما احلل نشر الروايه الا باسمي عليها
power of pain

البارت 1


بسم الله الرحمن الرحيم
يوووه!! يالله صباح خير!!...حدي ميته نوم وما فيني اداوم؟!...بس ما اقدر اغيب..!!...اوف!!...اداوم واللا لا؟؟...بس ويش راح استفيد لو جلست بالشقه؟؟!...يوووه!!...الظاهر اني راح اداوم..اي صحيح!!.. معليش ما قلت لكم شي عن نفسي...انا ريما..."طبعا اسم مزيف..ههه"..وادرس بالباحه تمريض وساكنه مع صديقاتي بالسكن..."للأسف"...ونظرا لافكاري الخياليه ورواياتي الغريبه التصويريه حبيت اشارك معاكم قصتي في السكن واللي راح تبدا بـ.,..."اوف...معليش بس لازم اروح الدوام واذا رجعت اقول لكم ..باي....لحظه يا بنات ...لا تروحوا...


البارت 2




Back…الحمد لله اليوم ما اخذنا محاضرات كثيره وما تعبت كثير ..يعني اقدر اقول لكم روايتي واللي راح يكون اسمها مشاهد من حياتي...
طبعا انا ادرس بكليه مقسومه لقسمين ..قسم لنا يالبنات...."ياويلي عليكم يالبنات"...وقسم للاولاد.."الله يستر عليهم"..وانا كنت ساكنه بشقه برى السكن وكنت عايشه حياتي وع كيفي وفجأه انجبرت ادخل السكن مع صديقاتي وشوي وتغيرت الامور وبعد مرور اسبوعين تقريبا ع دخولي السكن داومت يوم الاثنين او الاحد .."والله ما اتذكر"... واخذنا محاضره ecg مع د.بسمه ....."ازعاجها غير طبيعي"...ووقتها كانت تقول و ما ادري كيف بذى اليوم انتبهت للمحاضره واتذكر المقطع اللي قالت فيه انه ممكن لو عملنا ecg ..."تخطيط القلب".. راح نظطر لازالة الشعر الموجود بالصدر تبع الرجل..."احم احم"...ووقتها فكرت وقلت لنفسي ..طيب ياربي كيف درسوا الاولاد ذى الموضوع وطبقوه...طبعا لان حنا يالبنات خجلنا منعنا من تطبيقه لبعضنا البعض ومع ذلك عملناه!!...ومن هنا رجعنا للسكن وطول الوقت وانا أفكر كيف ادخل كلية الاولاد دون ما ينتبه لي احد!!


بارت3
مرت ثلاثة ايام وانا أفكر بذى الموضوع ..دخولي لكلية الاولاد دون ما ينتبه لي احد"...ويوم الاربعاء كان الحل بالنسبه لي لاني وقتها نزلت الديره عند الاهل واستانست معاهم وقبل ما أنام شفت فلم ع ام بي سي ماكس وكان فيه بنت تحب لعب كرة القدم لدرجه إن الاداره الغت فريقها فانضمت لمدرسة الاولاد ع انها ولد ولعبت كرة القدم دون ما ينتبه لها احد...ووقتها نمت وانا حاطه ذي الفكره براسي ونمت حت اصحى الصبح واروح لغرفة اخوي الكبير المسافر .."الاخ بلال".....وادور ع أي ثوب له......"انا وهوه بنفس الحجم والطول"..وبالنهايه حصلت اثنين واخذتهم وغسلتهم وكويتهم وحطيتهم بشنطتي تبع السفر ورجعت غرفته حتى ادور ع شماغ ...حتى اكون مثلكم يالشباب"....وللاسف ما حصلت الشماغ اللي ابيه فرحت السوق مع اختي الصغيره واللي ماكانت مصدقه اللي راح اسويه واشترينا شماغ بروجيه..."شفته بالدعايه".. واشترينا النعال الشرقي واخذتها للبيت ومر يوم الخميس ع خير وجا يوم الجمعه وسافرنا لك يالباحه ودخلنا السكن وفتشوا المشرفات شنطتي الكبيره وما فتشوا شنطتي اللي بيدي .."الثوبيين والشماغ كانوا فيها ودخلت وحدتي بـ أ ...."بالمره المسافه بعيده"....ودخلت غرفتي ومر يوم الجمعه بسلام..




بارت4
داومت اليوم السبت وما قلت لاحد عن اللي براسي بس اني داومت وانا لابسه بلوزه بيضا قصيره وبنطلون ابيض تحت التنوره السودى الطويله ودخلت الكليه ومعايه الثوب بشنطتي السودى وحضرت محاضرة القران وسمًعت سورة المجادله وسولفت مع صديقاتي وضحكت وبعدين جا وقت الـbreak وكان الكل يفطر إلا انا وصديقتي غاده...ووقتها مسكت غاده من يدها ورحت معاها عند بوابة الكليه المفتوحه وماكان عندها احد وغاده مستغربه مني وتسال فيني ليه انا عند البوابه ؟؟ وانا ما ارد عليها وجالسه ادور بشنطتي ع الثوب ووقتها قلت لغاده : بسرعه روحي عند الجدار وراقبي..."جدار امام البوابه حتى تشوف المشرفات والطالبات"...وقالت غاده: انت مجنونه؟؟ وقلت لها وانا البس الثوب: مو مجنونه ....يالله بسرعه روحي وراقبي...وراحت غاده وهيه مذهوله وتراقب وانا لبست الثوب وخلعت التنوره والجزمه تبعي ولبست النعال الشرقي ..."حتى ما تشكون فيني يالاولاد"...ولميت شعري بالطاقيه ولبست الشماغ "بروجيه" وخلصت حتى تجي غاده عندي وهيه مذهوله وناظرتني وانذهلت اكثر وعجزت عن الكلام ووقتها انا قلت لها وبكل فخر ...." صباحو يا عسل ..معك عبدا لله القرني "...وابتسمت وغاده بعدها مذهوله وما تتكلم وانا وهيه نسينا امر المراقبه ووقتها تجي طالبه اسمها ساره من وراي وتحط يدها ع فمها وكأنها راح تصارخ لانها شافت ولد واللي كان انا...."وطبعا انا ما شفتها بس شفت ملامح الرعب ع غاده ففهمت انها شافت احد......!!


بارت5
انا لابسه الثوب وصايره عبدا لله القرني وغاده امامي وحدها مرعوبه لانها شافت الطالبه سحر واقفه ورايه وشكلها راح تصرخ!!
طبعا حسيت وكاني بفلم...يوم إن البطل ع وشك الموت ومو عارف ويش يسوي غير اني دون ما التفت تكلمت وقلت: ويش رايك يا غاده؟؟ الاولاد راح يصدقوا اني ولد..صح؟؟..."وغاده المسكينه مو عارفه ويش تسوي فقالت وبتوتر: ايه...ايه ياريما..!!..ووقتها انا التفت وراي حتى اشوف ساره ويالله قد ايه ارتحت لانها كانت طالبه اولا ولانها صديقتي ثانيا ووقتها ابتسمت واستغربت وقالت: ريما!! هذا انت؟؟ والله ظنيتك واحد من برى ودخل كليتنا !! انت ويش مسويه بعمرك؟!!
غاده/ ايه يا ريما!! والله إن قلبي راح يوقف!!
وقلت انا: انا رايحه لقسم الطلاب...ساره!!
ساره/ هلا!!
وقلت/ انا اثق فيك واتمنى تكوني قد الثقه!!
ساره/ مع اني بعدني مو مستوعبه الموضوع إلا اني متأكده اني راح افهمه بالنهايه وراح اكون مبسوطه لاني اقول لك الحين روحي عليك الامان!!
وارتحت وابتسمت وقلت لغاده/ راح اشرح الموضوع بعدين بس خليك جالسه هنا مع ساره وانا نص ساعه وارجع ولو مارجعت راح اتصرف o.k!!
غاده/ "بتوتر وصعوبه"..o.k!!...لحظه!! ويش قصدك لو مارجعت؟؟
والله والبس النظاره تبعي واقول/ باي يا قلبوا!!
وافتح البوابه واطلع توني ع درج الكليه حتى احس برهبه غريبه مع إنه مافيه احد برى غيري ولا شعوريا دخلت الكليه وقفلت الباب وتجي ساره وغاده"
ساره/ ويش فيك؟؟
وقلت/ ما ادري بس...بس خفت!!
غاده/ اذن يالله ياريما اخلعي ذى اللبس والبسي ملابسك وخلينا من ذي السالفه ..تكفين..
ساره/ ايه ياريما...السالفه يبي لها تخطيط....
ووقتها انا اقتنعت بكلامهم وتوني راح اخلع ملابسي سمعت وحده من المشرفات وهيه تقول" راح افطر بالمكتبه مع الاستاذه منال يا نوره"...وكانت جايه من عندي حتى تروح للمكتبه.......!!



بارت 6




طبعا وقتها الكل متوتر والمشرفه مو مثل الطالبه ..."وانتوا تخيلوا الاحتمالات اللي ممكن تحصل لو شافتني:.
1/ ممكن تشوفني وتصرخ وتفضحني بالكليه
2/ ممكن تشوفني وتنجلط
3/ ممكن تشوفني وتروح وتبلغ عني الشرطه مباشره
4/ ممكن تشوفني وانا اعترف بسرعه اني ريما وانفصل من الكليه
5/ ممكن تشوفني بس اني بسرعه اطلع فتشوه سمعة غاده وساره وتفصلهم!!
فعلشان كذى قالت ساره: بسرعه اطلعي وانت يا غاده بسرعه لمي اغراضها وراحت غاده تلم اغراضي بشنطتها وانا بعدني واقفه ومرعوبه مع ساره واقول لها: بس انا خايفه ومو عارفه ويش اسوي؟؟...."وصوت المشرفه يقرب اكثر واكثر "...وقالت ساره/ المشرفه قربت يا ريما وتري كلنا راح نروح فيها...يالله روحي..
والله لا شعوريا دمعت عيني وما ادري ويش السبب وطلعت ووقفت ورى الجدار ووصلت المشرفه وناظرت ساره وغاده اللي كانوا يقرون كتاب بالتمريض معاهم عند البوابه المقفوله ..وشوي وقالت لهم/ ليه جالسين عندكم يا بنات؟؟..يالله روحوا من هنا ...بسرعه
وقالت ساره/ طيب بس انا ابوي الحين جاي وانا طالعه ..وقالت المشرفه/ اوكي بس ياليت بسرعه الله يسعدكم لان الوقوف هنا ممنوع ...وقالت ساره/ o.k....
وبعدين راحت المشرفه وارتاحت ساره وغاده بس انا بعدني واقفه عند الجدار اتسمع لمحادثتهم وتوني اجي أبي افتح باب الكليه إلا وبعض من الدكاتره تبع الطلاب طلعوا فارتبكت ولا شعوريا تصلبت بمكاني عند البوابه تبع البنات والدكاتره طالعين يناظروني باستغراب...
"انه ليه ذى الولد واقف عند قسم البنات؟؟""....
وشوي ويدق جوالي بنغمة "اذا ناوي تروح"...وبسرعه ارد لان المكالمه كانت من عند غاده اللي كانت تراقبني من عند الدريشه وكانت المكالمه"
غاده/ كل الناس تخطىء ولم تلد انت! بالغاً أشدكه بسرعه البسي النظاره وارجعي عند البوابه حتى اعطيك شنطتك وملزمه من عند ساره حتى محد يشك فيك..
"وفعلا لبست نظارتي ورجعت للبوابه واخذت الشنطه السودى والملزمه وكاني ولد وجاي لاخته وبعدين"
غاده/ خليك واثقه من نفسك....."وبعدين ساره"..يالله بسرعه روحي وخليك ولد يا ريما..
وانا قلت/ بس..
ساره/ لا تقولي بس وبسرعه وريني مشيتكَ!! يالله يا ريما!! هذا وانت خياليه!..يالله اعتبري اللي راح يصير معاك كله خيال وتصرفي...
غاده/ ايه يا ريما اعتبري ذي السالفه روايه من رواياتك...يالله...
"والله ووقتها شوي استرجع قواي واقفل الخط واروح وامشي ومعي الشنطه والملزمه وانا واثقه من نفسي وامشي من عند الدكاتره وانا اهدي نفسي واردد عباره.."هذي روايتي وانا بطلتها"...ومريت من عند الدكاتره وانا خايفه:.
1/ خايفه انهم يكشفوني
2/ خايفه انهم يبلغون عني الشرطه لاني كنت عند قسم البنات
3/ خايفه لاني اول مره امشي بين دفعة من الرجال وكاني منهم
4/ خايفه اني اظطر لمصافحتهم او اكلمهم
5/ خايفه اني احتاج لدخول الحمام تبعهم
6/ خايفه اني انهار ويكشفوني
7/ خايفه اني انهار وما يكشفوني بس يكرهون شخصيتي
ومع كل ذي الاحتمالات وانا اطلع الدرج تبع كلية الاولاد ووقتها يصدم فيني واحد من الشباب وهوه يضحك مع واحد من اصحابه وبعدين ينحرج مني ويقول: معليش يالحبيب..انا اسف..
ويروح من عندي وانا يالغبيه تجمدت بمكاني لعدة اسباب وبابتسامه بعد:.
1/ انا صدمني ذى الولد
2/ الولد ذى كان ولد جميل وكل بنت تتمناه
3/ انا بنت واخاف من صوت الرجال فكيف وهوه يكلمني
4/ ليش ما تكلمت معاه؟؟
واسباب كثيره تركتني متجمده بمكاني لحد ماجاني الحارس وقال:
انت ويش كنت تسوي بكلية البنات؟؟
ووقتها انا خفت وانعقد لساني وارتبكت...!!
[/size]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
power of pain



| الجَنـَسِيہ | : انثى
| مشآركآتگِ | : 3
| تـَاإأآريخ التـَسـجِيلِ | : 12/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية مشـــــاهد مــن حياتــــــــي,,كامله   الثلاثاء 12 فبراير 2013, 11:29 am

بارت 7
يووه!! عمري ما مريت بموقف محرج مثل ذى الموقف .."ماعدى يوم كانوا عندي صديقاتي "مياده, وفدوى وهناء"..وجابوا معهم صديقتهم الجديده سعاد واخدوا مني اربع قطع حلى ورحت انا قايله وبكل فخر..: انتوا ثلاث فليه تاخذوا اربع حلى؟؟ .."نسيت البنت الجديده اللي معهم.."سعاد"..عاد تخيلوا الموقف..."قمة الإحراج"...ع العموم هذا مو موضوعنا
موضوعنا اني صرت الأن عبدا لله القرني وواقفه عند مدخل كلية الأولاد والحارس عندي يسألني السؤال المرعب واللي كان.."انت ويش كنت تسوي بكلية البنات؟؟"...يعني ويش اسوي؟؟ ويش اقول؟؟
1/ اعترف له اني بنت واقول له يستر علي واترجاه!!
2/ ابين له شخصيتي كولد واتهاوش معاه..
3/ اضل ساكته لحد ما يفرجها ربي ولعل وعسى يتركني
4/ اتكلم معاه ع انفراد واكذب عليه
بصراحه كل اللي اتذكره اني من كثر الخوف والارتباك ماقدرت اتكلم وظليت ساكته وكانت ذي الحظه بالنسبه لي بمثبة ساعه ويرجع الحارس ويسألني من جديد ويقول: انا جالس اسألك!!..ويش كنت تسوي بكلية البنات!!
"ووقتها كانت الدمعه ع وشك السقوط ع خدي وخلاص راح اعترف واقول له كل شي وقلت: والله اني مـ..."وقاطعني واحد من الشباب وجى من وراي وقال لي: لو سمحت...انت مستوى ثاني تمريض؟؟
ولا شعوريا التفت له بسرعه وقلت له: ايه ايه ..ايه...انا ثاني تمريض....
وقال لي ذى الولد طيب...الد.ابراهيم دخل القاعه ومنتظركم...بسرعه ادخلو"وراح من عندي وانا رحت امشي وراه فمسكني الحارس من ظهري وبأسلوب قوي حتى التفت له وبكل خوف وهوه يسألني" انا وانت رايحين للعميد مع بعض؟؟...
ووقتها انا بسرعه باعدته عني وبشخصيه قويه واسلوب رجالي قلت له: ورى ما تفارق؟؟ ترى عطيتك وجه بزياده!
.. وقال الحارس/ ويش عندك بكلية البنات؟؟
وقلت له/ اختي تدرس بالكليه وبعدين انا ما كنت بداخلها , انا كنت عند الباب واختي عطتني شنطتها وشوية اوراق حتى اراجع لها بقسم الأولاد ..عندك شي؟؟
و قال الحارس/ انا متأكد يوم شفتك..شفتك طالع من الكليه؟؟..
وقلت له/ يووووه...انا ما دخلتها يا أخي إلا اذا انك تعتبر وقفتي عند مدخل الكليه وشوفتي لأختي اني دخلت الكليه فهذا شي ثاني !!...
وقال الحارس/ ع العموم انا ماراح اسوي شي ذي المره وراح اعدي ذي اليوم ع خير واتغاضى عن الموضوع بس لو..
وكملت انا كلامه وقلت: وانا اسف وان شاء الله ماتتكرر..ترى عندي خوات يابو الشباب واخاف عليهم ....
وقال الحارس: الله يستر عليك و ع خواتك واتمنى إن ذى الموقف مايتكرر يا خوي..
وقلت له : إن شاء الله ولا يهمك....يالله اقدر ادخل الحين..ترى محاضرتي بدت يا بو الشباب؟؟...."
ويبتسم الحارس ويقول..": ايه وانا اسف ع اللبس اللي صار...
وقلت له: لا.. وهذا واجبك وانا احييك عليه...يالله يالحبيب...
وانتهت ذي المشكله بسلام وانا شوي واموت من الخوف ومو مصدقه اللي سويته واني تكلمت مع الحارس وادخل الكليه وبعدني أفكر باللي سويته وخصوصا اني تكلمت مع الحارس وانا عمري وحياتي كلها ماتكلمت مع رجال وكيف اني عليت صوتي عليه وكيف كسبت احترامه وثقته وكيف اني قدرت اتعامل مع ذى الموضوع بصوره جيده ....وع ما استوعبت الموضوع وشوي ارتحت وبعد مرور عشر دقايق تقريبا بديت اسمع اصوات ضحك وسواليف ورقص وغنى وغشمره مثل الأصوات اللي عندي بالكليه إلا انها شوي ضخمه فأرفع راسي شوي شوي واناظر قدامي حتى اشوف قبيله من الأولاد ,اشكال والوان واحجام ..اللي جالس واللي واقف واللي يرقص واللي يستهبل واللي يكلم بالجوال واللي يذاكر واللي...واللي...
ياويلي!! كان نفسي اصرخ واطلع من المكان ..مو قادره اتحمل ذى الوضع ..قبل ربع ساعه انا مع البنات والان مع الأولاد!! وفوق هذا دون عبايه!!
ليه؟؟ انا ويش صار فيني حتى اجي عند الاولاد؟؟ ليش ما انتظر فتره وبعدين جيت عند الاولاد؟؟..اه...خلاص...مو قادره اتحمل ...مو قادره..
واثناء لحظات الخوف هذي والرعب والتفكير اللي ماله حدود ..انا فقدت الاحساس بأي شي ماعدى الدوخه وكأني راح استفرغ ..حسيت اني راح افقد الوعي ..حسيت إن النظر بدا يختفي وصعوبة التنفس تزيد وكل اعضاء جسمي في حالة تكاسل وبعدين يجي واحد من الطلاب ويوقف امامي مستغرب ويسألني ويقول " سلامات..سلامات....فيك شي؟؟" وطبعا سمعت السؤال بصعوبه وناظرته بعدين لثانيه حتى تطيح مني شنطتي وملزمتي وبعدها افقد وعيي واطيح ع الارض.....




بارت 8
قصاد عيني! بكل مكان!! ومن تاني اكيد راجعين..انا دايب و....
لحظه !! انا اعتقد اني فقدت وعيي ..صح؟؟؟ ايه...طيب طيب...ويش ذى؟؟ ويش....
"بديت افتح عيوني وبديت اشوف 1,2.3,4,5.6 ايه ...ست رؤوس بشريه شبابيه فوق راسي وواحد منهم يسألني: اعتقد انه الشخص اللي سألنني قبل ما افقد وعيي وقال لي: كيفك؟؟ يالحبيب؟ تسمعني!!...وما رديت عليه لأني حاسه وكأني بحلم ....فراح واحد ثاني يقول: يا شباب خلونا نفتح له القلاب والأزرار حتى يتنفس ويرتاح ؟؟....
"نعم..نعم...لا..لا..استحاله!!
وبسرعه جلست وباعدتهم عني ووقفت بصعوبه حتى اشوف نفسي ع سرير كبيره ..ولظاهر اني كنت بمعملهم"...ووقفت وانا حدي مرعوبه .."خفت انهم كشفوني يوم اغمى علي"...وراح واحد منهم وقال: ارتاح!! ارتاح...ترى ماصارشي ....وقال واحد ثاني : تعال نقيس لك الضغط"
وظليت ساكته وبعدين شفت شنطتي وملزمتي ع الطاوله فرحت واخذتها ورحت افتح باب المعمل حتى اخرج منه في وجه الد.ابراهيم واللي فاجأني بحجمه وشكله المخيف .."حسيت اني حشره صغيره بالنسبه له"..وقال الد. ايه؟؟ فين إن شاء الله؟؟...ودخل وقفل الباب وراه وانا واقفه عند الباب والكل يناظرني "طبعا كلهم شباب...ياويلي" وذى الد. مشغل البروجيكتور ويسلم ع الطلبه وانا بعدني واقفه عند الباب فسأل وقال: ما تيجي يابني وتجلس مع خواتك؟ وقلت له: لو سمحت..انا لازم اطلع!!
ورد المصري/ تطلع فين!! دي المحاضره بدأت..."الظاهر انه مجنون"..ووقتها نادني الطالب اللي اغمى علي وانا معاه وقال لي :تعال واجلس ترى الد. ابراهيم ماراح يطلعك طالما انه قفل الباب حتى لو ماكنت تدرس معنا... "يالله طيب انا وراي كليتي ولازم اطلع بسرعه قبل ما يجي باص السكن..اووف!!" امري لله واجلس؟
وجيت وجلست بجانب ذى الطالب وطول المحاضره وانا خايفه وقلقانه وانتظر ع احر من الجمر حتى اطلع وبسرعه ..ومن كثر التفكير والخوف صرت جالسه مثل الكرسي جماد وما اتحرك وبعد مرور نص ساعه رن جوالي بنغمة الرسايل "وبنا معاد"..وما انتبهت إن جوالي عام وانحرجت وبدا الد.ابراهيم يعلق ويضحك مع الطلاب وانا من الاحراج جلست اقرا الرساله واللي كانت من عند غاده وفيها:
" الحين فرصتك..كل البنات بمحاضراتهم وما فيه احد عند البوابه فتعالي بسرعه لان المحاضره تبع د.نوره قصيره وراح تخلص بسرعه والبنات دقوا ع العم وراح يجي بعد نص ساعه!!"..
"ياهوووه!! كيف اطلع من عند ذى الدكتور؟؟ لازم لي حل وبسرعه..".
ووقتها لاحظ الطالب اللي جنبي ارتباكي وقال لي" قول له إن عندك مغص ولازم تروح.."...."اما عاد!!"..وناظرته بسرعه ونزلت راسي بخجل وما رجعت اناظره والولد طبعا ظن اني مغرور فقال: بكيفك!!..."الظاهر إن خوينا الطيب زعل!! وانا بصراحه ما اعرف كيف اتصرف" ..فقررت اني اتمالك نفسي واقف واروح للدكتور واقول له بحزم: لو سمحت بس انا عندي مغص ولازم اطلع الحين واللا..."واتالم"...الله اعلم ويش الـ...."فيقاطعني وبسرعه يعطيني مفتاح الباب ويقول" ماتطلع يابني..بسرعه...واخذت المفتاح ورحت فتحت الباب وطلعت وانا اضحك وتوني ابدأ اخذ انفاسي واعدل شماغي اللي وقع مني يوم اغمى علي يجي من وراي الطالب اللي كان يكلمني بالمعمل ويمسكني من ظهري حتى التفت له ووقتها كنت مبسوطه بس يوم شفته اختفت من وجهي كل المعالم تبع ذي الفرحه وكنت بس اناظره وهوه معصب وكان يقول:انت مين حتى تحتقرني وتناظرني بذى الأسلوب؟؟...."ياويلي..انا والله مستحيه منك مو مستحقرتك"..ولاشعوريا ابتسمت بخجل وناظرت الأرض والولد وقتها انقهر اكثر فراح ماسكني من القلاب ومهددني.."والله خفت اموت"...وقال: الظاهر انك ماتعرف انا مين.. "وانا اناظره بكل خوف"...انا فيصل القحطاني وماعمر احد ناظر فيصل بإحتقار..فاهم!!...."ووقتها طاح الشماغ والعقال وبقية فوقي الطاقيه ووقتها ناظرني فيصل بنظره غريبه ..نظره ماشفتها بحياتي إلا اذا كانوا الاولاد راح يغازلون .."يعني كأنه كشفني"..المهم انه ظل يناظرني ذي النظره لثلاثة ثواني وبعدين جو اصحابه الثلاث وشافوا ذى الموقف وتكلموا..
الأول/ خير يا فيصل!! لايكون ذى الورع مزعجك؟؟
الثاني/ الحين نأدبه لك يا فيصل ونعلمه
الثالث/ ادخل المحاضره يا فيصل وحنا راح نتصرف معاه!!
"يوووه..خلاص...كملت...انا راح انكشف وراح يضربوني الشباب وتنتهي حياتي"...
بس الغريب بالموضوع إن فيصل تركني وبسرعه والتفت لأصحابه وقال لهم: يالله ندخل المحاضره!!...واصحابه استغربوا منه ودخلوا وهوه ظل واقف شوي وانا خفت انه كشفني ويبي يكلمني بس ماحصل شي غير انه التفت لي وناظرني بسرعه ودخل المعمل وقفل الباب وراه وبقيت انا لوحدي بالممر...
ياي!!! وناسه...الحين اقدر اعدل غترتي ونفسي واسوي كل اللي نفسي فيه..
وهذا ياللي سويته وشبكت السماعه بجوالي ورحت اتمشى بالكليه وانا اتسمع لأغنيةalready taken ..."اغنية فلم ستيب اب الجديده"...وطول ما انا اتمشى وانا أفكر بفيصل ونظراته الغريبه لي!!





بارت 9
Already taken….i just wanna love my baby
واغني الوقت كله مع تري جونز ..ايه مرحبا...وصلنا لمقطع اني رحت اتسمع لاغنية تري جونز لأني كنت لحالي بكلية الأولاد اللي كانوا طلابها بمحاضراتهم وانا مثل ماشفتوا لازم اطلع من الكليه خلال نص ساعه حتى اروح لكلية البنات واطلع معهم للسكن..بس بعدين فكرت وشفت اني ممكن ما أرجع الكليه وهذي تكون اول وأخر مره لي بكلية الأولاد وبعدين لسه عندي وقت قبل ما يجي باص السكن فقررت اني اغير الموجه واسمع اغنية shine-replay..."اغنيه كوريه"..ورحت اتمشى بالكليه وشفت كل جزء منها وبصراحه كانت حلوه وروعه ما عدى لحظات الإحراج واللي كانت اذا مريت من عند مجموعه شباب اخجل وأناظر الأرض واتابع طريقي .."والظاهر إن الشباب كانوا يستغربون"...بس هذا مو مهم لأني طلعت للدور الثاني وأمشي بالممر وحدي مبسوطه مع أغنيتي الكوريه واثناء مروري بذى الممر انتبهت لوجود قاعه فاضيه فدخلتها واخذت قلم سبوره ازرق وطلعت حتى اتأكد انه ما فيه احد بالممر وفعلا ماكان فيه احد .."هههه..راح اخذ راحتي"..ورحت كتبت: مرحبا..والحمدلله حققت حلمي ودخلت كليتكم يالاولاد وبصراحه الكليه روعه وانتم اروع بعد ..."يالبى قلبكم"...وابشركم اني راح انشر حكايتي معاكم بمنتدى جامعة الباحه ولا تحاولوا تعرفوا انا مين لأنكم ماراح تعرفون بس لو عندكم أي استفسار او سؤال فتقدروا تتواصلوا معايه ع رقم الجوال
055762963...
عاد انتوا وشطارتكم...."استحاله اعطيكم رقمي..ههه"...ع العموم الله يوفقكم و...و..bay...راح اكمل دورتي بكليتكم ع اغنية replay....
"ع فكره الاغنيه كوريه واكيد انتوا ما سمعتوا فيها بس هذا مو معناته اني من كوريا اوكي..باي"
وبسرعه طلعت من القاعه وواقفه بالممر اتسمع وبنفس الوقت اخذت جوالي حتى اشوف انه مرت نص ساعه وتوترت وتوترت اكثر يوم اني اشوف مجموعه من الطلاب يمشوا مع الدكتور تبعهم ويتحايلوا عليه حتى يلغي الامتحان وانا طبعا بالمره خوافه وخفت اكثر يوم شفتهم جايين لناحييتي ..."يعني راح يدخلوا القاعه اللي كنت فيها وراح يقروا الكلام اللي كتبته "..وكان لازم اتصرف وهذا ياللي سويته ..مريت من عندهم بكل هدؤ وثقه ودون ما اناظرهم وحاطه السماعات بأذوني بس دون ما اسمع شي من الجوال ودخلوا الطلاب القاعه اللي كنت فيها وسمعت استغرابهم وكلامهم وهم يقرون اللي كتبته ويسئلون بعض ومو مصدقين ..."بس ماهمني طالما اني وصلت لأخر الممر ووقتها دق جوالي وكان عام ومن الرعب تجمدت بمكاني إلا والطلاب كلهم طالعين من القاعه ركض عندي فبسرعه قفلت جوالي ورحت اركض والشباب يركضوا وراي ..."كأني بفلم امريكي"..المهم اني اركض والشباب يركضوا وراي بس لا تخافوا لأن بيني وبينهم مسافه كبيره ومريت من عند دورة المياه وكنت راح اتخبى فيه بس تذكرت انه للرجال و..."وانتوا تعرفون وتفهمون"...المهم ظليت اركض لحد ما وصلت للكافتيريا وكانت فاضيه وفي احد طاولاتها كان فيه جاكيت فبسرعه خبيت شنطتي وملزمتي تحت الطاوله ولبست الجاكيت وجلست ع الطاوله وحاطه نفسي اذاكر ومعطيه ظهري للباب ووقتها وصلوا الشباب الكافتيريا وما انتبهوا لي وراحوا متوزعين ويدورون علي وانا مبتسمه بمكاني ومرتاحه وبعدين اخذت جوالي حتى اشوف مكالمه من عند غاده وبسرعه رحت ماخذه الجوال وارد عليها بهدوء: يوووه يا غاده!!.."واضحك بهدوء"..فاتك نص عمرك ...تخيلي إن الشباب كلهم يطاردوني وانا جالسه عندهم ويمرون من عندي الأغبياء وبعدهم مو شايفيني.."واضحك بس بهدوء"..وقالت غاده: اها..طيب باص السكن وصل!!..ماتقولي كيف راح تطلعين الحين يا ..يا عبدا لله القرني!!..وع فكره تري الدنيا عند الكليه مليانه بسيارات اولياء الامور والسواقين...يعني الظاهر انك راح تنجلطي وانا راح انجلط معاك....
"والله من الصدمه سكت لثانيتين إلا واسمع واحد من وراي وغاده بعدها معايه ع الخط"..وقال: انت بنت!!
"ووقتها تصلبت مكاني وما عرفت ويش اسوي؟؟"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
power of pain



| الجَنـَسِيہ | : انثى
| مشآركآتگِ | : 3
| تـَاإأآريخ التـَسـجِيلِ | : 12/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية مشـــــاهد مــن حياتــــــــي,,كامله   الثلاثاء 12 فبراير 2013, 11:30 am




[size=16]بارت 10
.."اه يا قلبي....حاسه بخوف مو طبيعي ..حاسه اني راح اموت ..خلاص انكشفت...والولد واقف وراي..ياربي..ياربي الحقني..!!
طبعا غاده بعدها معايه ع الخط وسمعت صوت الولد من ورايه وهوه يقول/ انت بنت؟؟ وبسرعه قفلت بوجهي .."استحاله اعتمد عليها"..وانا بعدني مالتفتت للولد فكرر الولد سؤاله مره ثانيه: ياهوو..انا اسألك...انت بنت؟؟....
"طيب بالله ويش اقول له؟؟..ويش ارد عليه؟..اكيد انه كان واقف عندي من زمان وسمع مكالمتي مع غاده وفهم القصه كلها!!..خلاص يا ريما ..اعترفي وارحمي نفسك..تري مو كل مره تسلم الجره..وبعدين الباص وصل ولازم اطلع.."
وطبعا خلعت الجاكيت والتفت للولد ودون ما اناظره قلت وبكل تردد: ماكان قصدي وصدقني راح اشرح لك الموضوع وراح اعـ..."وشفت الطلاب وهم جايين فخفت لدرجه إن عيني دمعت وطاحت الدمعه ع خدي .."وانا لابسه النظاره..تخيلوا!!"..فاستغرب ذى الولد وناظر وراه وشاف الطلاب وبعدين رجع والتفت لي وقال: بسرعه روح وادخل قاعه1 وترى فيها الد.خالد تبع السيره وماعليك..يالله روح!!
"ووقتها رفعت راسي وناظرت ذى الولد ويا ويلي عليه...ايش جمال وايش صوت وايش شكل...الولد جميل وعمري وحياتي كلها ما شفت مثله وبصراحه شوي وقفت مكاني واناظره"
وقال لي الولد: انت ما تسئمع؟ يالله روح قاعه 1...
وبعدين رحت وبسرعه بس اني ما دخلت القاعه بس اني وقفت ورى الجدار اللي يوصل للقاعه1 واناظر في ذى الولد واللي كان اسمه عبدالله وسأله واحد من الطلاب وقال له: عبدا لله! شفت ولد جديد بالكليه اليوم؟؟ ورد عبدا لله: لا..ابد..ليه؟؟..
ورد واحد ثاني: اسكت ..والله السالفه طويله بس اهم شي انه فيه ولد جديد وبصراحه حنا شاكين فيه ولازم نصيده...

ويتكلم واحد ثاني: والله يا اني راح اضربه...
"يا ويلي...والله لو كف واحد منك ينومني اسبوع"...
ورد عبدا لله وقال: انا لاشفت احد ولا هم يحزنون..."

ويلبس الجاكيت"..يالله ..انا رايح لمحاضرتي...
وبعدين يتكلم واحد من الطلاب:انا راح ادق ع جواله مره ثانيه ,يمكن من خوفه ترك جواله عام...
"يا ويلي ..لازم اصمت جوالي...اووف...يووه ..جوالي..." انا نسيت جوالي بالجاكيت!! ويش اسوي الحين؟؟"
وطبعا توه عبدا لله يطلع من الكافتيريا ويمر من عند الطلاب إلا وجوالي يدق بجيب جاكيت عبدا لله وعبدالله مستغرب فينتبهون عليه الشباب فيحجزونه ويجي عنده ذى الطالب اللي كان يدق ويقول: ايوه!! تقول ماتعرف وما شفت أي شاب جديد بالكليه ..هاه؟

"كيف اطلع انا من الكليه وكيف اساعد عبدا لله؟؟"




وبكذى تخلص البارت وان شاء الله كل خميس وجمعه راح ازل لكم الحلقات الرسميه من مشاهد من حياتي كامله ....

[/size]
have fun
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
مدير الشبكة
مدير الشبكة
avatar

| الجَنـَسِيہ | : ذكر
| مشآركآتگِ | : 2927
| تـَاإأآريخ التـَسـجِيلِ | : 03/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: رواية مشـــــاهد مــن حياتــــــــي,,كامله   الخميس 04 يوليو 2013, 8:42 am

هلا والله ب power of pain ومرحباً بك في منتدانا ، وشكراً على هذه المواضيع الرائعة ونتطلع للروايات القادمة ،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رواية مشـــــاهد مــن حياتــــــــي,,كامله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة R3 :: ㋡ الاقسآم الإجتماعيہ ㋡ :: ❶ وخلصت القصةه ❶-