شبكة R3
أهلاً وسهلاً بكم اخواننا الزوار في شبكة روعة ابداع، هل تريد تسجيل عضوية جديدة والالتحاق بنا؟ نتشرف بك أن تكون عضواً لامعاً في شبكتنا.


نرحب بجميع الزوار الكرام، نتمنى لكم زيارة للمتعة، وبحثاً للفائدة، وتعلماً للخبرة، ومشاركة للفرحة، بكم وإليكم نرتقي فمرحباً بكم.
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة النبي موسى عليه السلام #الجزء_الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
مدير الشبكة
مدير الشبكة
avatar

| الجَنـَسِيہ | : ذكر
| مشآركآتگِ | : 2921
| تـَاإأآريخ التـَسـجِيلِ | : 03/12/2009

مُساهمةموضوع: قصة النبي موسى عليه السلام #الجزء_الثاني   الأربعاء 07 مايو 2014, 8:05 pm

بعدما تزوج موسى عليه السلام من بنت شيخ كبير، وبعد مضي ال 10 سنوات، حنّ قلب موسى عليه السلام لبلاده " مصر " وأمر زوجته بحزم الأمتعة والأغراض ليتوجهوا لمصر واستأذن من الشيخ الكبير الذي وافق بعد نهاية كفالته " العشر سنوات "

بدأ موسى بشد رحاله وبدأ طريقه في السفر مع زوجته حتى أتى الليل وتاهوا في الطريق ولم يجدوا شيئاً ينتفعون به للوصول للمسار الصحيح ، وبينما هم يمشون وجد موسى عليه السلام شعلة من نار في مكان بعيد قليلاً ، ليأمر زوجته بالبقاء وأن يذهب لتلك الشعلة لعله يجد منها ما يهديه إلى طريقه

وصل موسى عليه السلام لذلك المكان المشتعل بالنار ، فكلمه الله سبحانه وتعالى هناك وأمره بخلع نعليه وأنه في الوادي المقدس " طوى " وسأله عن ما في يده ، وأجابه موسى عليه السلام أنها عصاه يتوكأ عليها ويهش بها على غنمه " يهش بها الأشجار لتتساقط فيأكلها الأغنام " وله فيها حوائج ومنافع أخرى ، فأمره الله جل جلاله برمي عصاه فخاف موسى من هذا الطلب الغريب ونفذ كلام الله لتتحول هذه العصا إلى دابة أو ثعبان يسعى ويسير ، خاف موسى عليه السلام وارتعب من هذا الموقف وظن أنه سحراً ، لكن الله سبحانه وتقدس أمره بمسك عصاه مرة أخرى بعدما تحولت لثعبان يجري وأمره بأن لا يخاف أو يحزن أنما هي معجزة له ، فاطمئن موسى عليه السلام على ذلك ، وأمره الله سبحانه وتعالى أن يدخل يديه في مجتمع كتفه وعضده " جيبه " فاستجاب موسى لأمر الله ووضع يده في جيبه ليخرجها وهي ناصعة البياض معجزة أخرى

أمر الله سبحانه وتعالى موسى عليه السلام بإن يذهب لفرعون ويقابله ويدعوه لرب العالمين ويريه من المعجزات الدالة على صدقه وصدق رسالته ووحيه ، وان لم يستجب لدعواه فأنه يكون له عدود لدود مبين ، فاتجه وزوجته لمصر عليه السلام حتى قابل فرعون ودعاه لرب العالمين فقال فرعون ( وما رب العالمين ) قال موسى ربكم ورب ابائكم الأولين فقال فرعون انا الاهكم ومعبودكم ونكر وجحد ألوهية وربوبية الله سبحانه وتعالى فأصبح موسى عليه السلام من أخصم الأعداد اللدوين له بعدما نكر وجود الله أو حتى معجزاته الدالة على صدقه .

بعدما رأى فرعون من معجزات موسى عليه السلام تحداه في يوم الزينة " يوم كالعيد يتجمع فيه الناس " ضد سحرة فرعون وأن يكون ذلك تحدياً يشهده جميع الناس ليفضح موسى عليه السلام وأنما هو متوكل على الله وتوعد الله فرعون بالخزي العظيم

أتى فرعون بالسحرة وتوعدهم بان اذا غلبوا موسى بسحرهم التخييلي فأنه سيكافئهم بعلو مرتبتهم فجهز السحرة أحدث السحر المخيّل للعيون لهزم وقدح موسى عليه السلام

أتى يوم الزينة وتقابل فرعون وسحرته وجنده أمام موسى وهارون " اخوه المعاون والظهير والوزير " أمام جميع بني اسرائيل فسأل السحرة بشكل ساخر وبثقة مفرطة " هل ستبدأ ؟ أم نحن نبدأ ؟ " فطلب موسى منهم بالقاء ما عندهم وأن يبدأو في سحرهم ، فرأى موسى من سحرهم ما خشي الهزيمة والخسارة فطمئنه الله بذلك بوحي من عنده لا يعلم ولا يسمعه إلا هو وأمره بأن يرمي عصاه ، ليرمي موسى عصاه لتتحول لثعبان يسري في الأرض ويلقف ما وضعوه من السحر " تأكل أغراضهم التي يستعملونها للسحر " فرأوا السحرة منظر مهيب وآمنوا بالله وسجدوا له خاضعين تائبين وعائدين للطريق الصحيح

غضب فرعون الطاغية وأمر بقتل جميع قومه فهرب موسى عليه السلام وهارون وزوجته مع فئة قليلة من المسلمين من السحرة ومن الشاهدين ليقطع الطريق بهم في البحر والنهر وفرعون وجنده يلاحقونهم يريدون قتلهم فأمر الله سبحانه وتعالى أن يضرب بعصاه البحر فضرب موسى عصاه البحر فينفلق البحر اثنتا عشر فرقاً ، كل فرق كالطود العظيم لتكون معجزة أعظم من سابقيها وأحداثها اهم من معانيها ، ليهرب المسلمون من خلال الشق الواضح بعد ضرب موسى لعصاه بإذن الجلال الحي القيوم وحينما شاهد فرعون هذا الموقف كاد أن يؤمن بالله لكنه ما زال يلاحق موسى فأغرقه الله وجنده وهزمهم شر هزيمة ، وبينما هو كاد أن يغرق ويقطع نفسه كان يريد قوله الشهادة وكان يريد قول " آمنت برب موسى وهارون " لكن جبرائيل " جبريل " عليه السلام كان يضع التراب في فمه كي لا ينطقها ، فمات فرعون وخسر أنكر خسارة وأعظمها ليجعله عظة وعبرة للأمم الذي تتلوهم بتذكر القصة ومشاهدة فرعون بعظامه مهان وهزيل حتى الآن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة النبي موسى عليه السلام #الجزء_الثاني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة R3 :: ㋡ الاقسآم الإجتماعيہ ㋡ :: ❶ وخلصت القصةه ❶-