شبكة R3
أهلاً وسهلاً بكم اخواننا الزوار في شبكة R3، هل تريد تسجيل عضوية جديدة والالتحاق بنا؟ نتشرف بك أن تكون عضواً لامعاً في شبكتنا.


شبكة R3 ترحب بكم .
 
الرئيسيةالأحداثس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 #حملة_خيرية 3:32 - واستفزز!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Leader
Administration
Administration
avatar

| الجَنـَسِيہ | : ذكر
| مشآركآتگِ | : 2962
| تـَاإأآريخ التـَسـجِيلِ | : 03/12/2009

مُساهمةموضوع: #حملة_خيرية 3:32 - واستفزز!   الأربعاء 15 يوليو 2015, 9:54 am


تفسيرنا اليوم من سورة الإسراء، قوله سبحانه وتعالى ( واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد ) من كتاب التفسير الكبير للمفسر الامام فخر الدين الرازي

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

( واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا إن عبادي ليس لك عليهم سلطان وكفى بربك وكيلا )

قوله تعالى : ( واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا إن عبادي ليس لك عليهم سلطان وكفى بربك وكيلا )

[ ص: 6 ] اعلم أن إبليس لما طلب من الله الإمهال إلى يوم القيامة لأجل أن يحتنك ذرية آدم فالله تعالى ذكر أشياء :

أولها : قوله : ( اذهب ) ومعناه : أمهلتك هذه المدة .

وثانيها : قوله تعالى : ( واستفزز من استطعت منهم ) يقال أفزه الخوف واستفزه أي أزعجه واستخفه ، وصوته دعاؤه إلى معصية الله تعالى ، وقيل : أراد بصوتك : الغناء واللهو واللعب ، ومعنى صيغة الأمر هنا التهديد كما يقال : اجهد جهدك فسترى ما ينزل بك .

وثالثها : ( وأجلب عليهم بخيلك ورجلك ) في قوله : ( وأجلب ) وجوه :

الأول : قال الفراء : إنه من الجلبة وهو الصياح وربما قالوا الجلب كما قالوا الغلبة والغلب والشفقة والشفق ، وقال الليث وأبو عبيدة : أجلبوا وجلبوا من الصياح .

الثاني : قال الزجاج في فعل وأفعل ، أجلب على العدو إجلابا إذا جمع عليه الخيول .

الثالث : قال ابن السكيت : يقال هم يجلبون عليه بمعنى أنهم يعينون عليه .

والرابع : روى ثعلب عن ابن الأعرابي : أجلب الرجل على الرجل إذا توعده الشر وجمع عليه الجمع ، فقوله : وأجلب عليهم معناه على قول الفراء : صح عليهم بخيلك ورجلك ، وعلى قول الزجاج : اجمع عليهم كل ما تقدر عليه من مكايدك وتكون الباء في قوله : بخيلك زائدة على هذا القول ، وعلى قول ابن السكيت معناه أعن عليهم بخيلك ورجلك ، ومفعول الإجلاب على هذا القول محذوف كأنه يستعين على إغوائهم بخيله ورجله ، وهذا أيضا يقرب من قول ابن الأعرابي ، واختلفوا في تفسير الخيل والرجل ، فروى أبو الضحى عن ابن عباس أنه قال : " كل راكب أو راجل في معصية الله تعالى فهو من خيل إبليس وجنوده " ، ويدخل فيه كل راكب وماش في معصية الله تعالى ، فعلى هذا التقدير خيله ورجله كل من شاركه في الدعاء إلى المعصية .

والقول الثاني : يحتمل أن يكون لإبليس جند من الشياطين بعضهم راكب وبعضهم راجل .

والقول الثالث : أن المراد منه ضرب المثل كما تقول للرجل المجد في الأمر جئتنا بخيلك ورجلك وهذا الوجه أقرب ، والخيل تقع على الفرسان ، قال عليه الصلاة والسلام : " يا خيل الله اركبي " وقد تقع على الأفراس خاصة ، والمراد ههنا الأول ، والرجل جمع راجل كما قالوا تاجر وتجر وصاحب وصحب وراكب وركب ، وروى حفص عن عاصم : ورجلك بكسر الجيم وغيره بالضم ، قال أبو زيد : يقال رجل ورجل بمعنى واحد ومثله حدث وحدث وندس وندس ، قال ابن الأنباري : أخبرنا ثعلب عن الفراء قال : يقال رجل ورجل ورجلان بمعنى واحد .

والنوع الرابع من الأشياء التي ذكرها الله تعالى لإبليس قوله : ( وشاركهم في الأموال والأولاد ) نقول : أما المشاركة في الأموال فهي عبارة عن كل تصرف قبيح في المال سواء كان ذلك القبيح بسبب أخذه من غير حقه أو وضعه في غير حقه ، ويدخل فيه الربا والغصب والسرقة والمعاملات الفاسدة ، وهكذا قاله القاضي وهو ضبط حسن ، وأما المفسرون فقد ذكروا وجوها ، قال قتادة : المشاركة في الأموال هي أن جعلوا بحيرة وسائبة ، وقال عكرمة : هي عبارة عن تبتيكهم آذان الأنعام ، وقيل هي أن جعلوا من أموالهم شيئا لغير الله تعالى كما قال تعالى : ( فقالوا هذا لله بزعمهم وهذا لشركائنا ) ( الأنعام : 136 ) والأصوب ما قاله القاضي ، وأما المشاركة في الأولاد فذكروا فيه وجوها :

أحدها : أنها الدعاء إلى الزنا ، وزيف الأصم ذلك بأن قال إنه لا ذم على الولد ، ويمكن أن يجاب عنه بأن المراد وشاركهم في طريق تحصيل الولد وذلك بالدعاء إلى الزنا .

وثانيها : أن يسموا أولادهم بعبد اللات وعبد العزى .

وثالثها : أن يرغبوا أولادهم في الأديان الباطلة كاليهودية والنصرانية وغيرهما .

ورابعها : إقدامهم على قتل الأولاد ووأدهم .

وخامسها : ترغيبهم في حفظ الأشعار المشتملة على الفحش وترغيبهم في القتل والقتال والحرف الخبيثة الخسيسة ، والضابط أن يقال إن كل تصرف من المرء في ولده على وجه يؤدي إلى ارتكاب منكر أو [ ص: 7 ] قبيح فهو داخل فيه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
#حملة_خيرية 3:32 - واستفزز!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة R3 :: ㋡ المنتديات العآمة ㋡ :: ۩ نفحات إيمانية ۩-