شبكة R3
أهلاً وسهلاً بكم اخواننا الزوار في شبكة روعة ابداع، هل تريد تسجيل عضوية جديدة والالتحاق بنا؟ نتشرف بك أن تكون عضواً لامعاً في شبكتنا.


نرحب بجميع الزوار الكرام، نتمنى لكم زيارة للمتعة، وبحثاً للفائدة، وتعلماً للخبرة، ومشاركة للفرحة، بكم وإليكم نرتقي فمرحباً بكم.
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 #حملة_خيرية 3:8 - يٌطعِم ولا يُطعَم!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
مدير الشبكة
مدير الشبكة
avatar

| الجَنـَسِيہ | : ذكر
| مشآركآتگِ | : 2927
| تـَاإأآريخ التـَسـجِيلِ | : 03/12/2009

مُساهمةموضوع: #حملة_خيرية 3:8 - يٌطعِم ولا يُطعَم!   الأحد 21 يونيو 2015, 6:04 am


تفسيرنا اليوم من سورة الأنعام، قوله تعالى عن نفسه ( وهو يُطعِم ولا يُطعَم ) من كتاب أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن للمفسر محمد الأمين الشنقيطي

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


مسألة: الجزء الأول التحليل الموضوعي
قوله تعالى : وهو يطعم ولا يطعم ، يعني : أنه تعالى هو الذي يرزق الخلائق ، وهو الغني المطلق فليس بمحتاج إلى رزق ، وقد بين تعالى هذا بقوله : [ ص: 474 ] وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ما أريد منهم من رزق وما أريد أن يطعمون إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين [ 51 \ 56 ، 57 ، 58 ] ، وقراءة الجمهور على أن الفعلين من الإطعام ، والأول مبني للفاعل ، والثاني مبني للمفعول ، كما بيناه ، وأوضحته الآية الأخرى ، وقرأ سعيد بن جبير ، ومجاهد ، والأعمش الفعل الأول كقراءة الجمهور ، والثاني بفتح الياء والعين ، مضارع طعم الثلاثي بكسر العين في الماضي ، أي أنه يرزق عباده ويطعمهم ، وهو جل وعلا لا يأكل ; لأنه لا يحتاج إلى ما يحتاج إليه المخلوق من الغداء ; لأنه جل وعلا الغني لذاته ، الغني المطلق ، سبحانه وتعالى علوا كبيرا ، ياأيها الناس أنتم الفقراء إلى الله والله هو الغني الحميد [ 35 \ 15 ] .

والقراءة التي ذكرنا عن سعيد ، ومجاهد ، والأعمش موافقة لأحد الأقوال في تفسير قوله تعالى : الله الصمد [ 112 \ 2 ] ، قال بعض العلماء : الصمد السيد ، الذي يلجأ إليه عند الشدائد والحوائج ، وقال بعضهم : هو السيد الذي تكامل سؤدده ، وشرفه ، وعظمته ، وعلمه ، وحكمته ، وقال بعضهم : الصمد هو الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد ; وعليه ، فما بعده تفسير له ، وقال بعضهم : هو الباقي بعد فناء خلقه ، وقال بعضهم : الصمد هو الذي لا جوف له ، ولا يأكل الطعام ، وهو محل الشاهد ، وممن قال بهذا القول ابن مسعود ، وابن عباس ، وسعيد بن المسيب ، ومجاهد ، وعبد الله بن بريدة ، وعكرمة ، وسعيد بن جبير ، وعطاء بن أبي رباح ، وعطية العوفي ، والضحاك ، والسدي ، كما نقله عنهم ابن كثير ، وابن جرير وغيرهما .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
#حملة_خيرية 3:8 - يٌطعِم ولا يُطعَم!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة R3 :: ㋡ الآقسام العآمة ㋡ :: ۩ نفحات إيمانية ۩-